موعد وصول عاصفة تنين اليونان إلى مصر.. حدتث منذ 4 سنوات

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

كشفت هيئة الأرصاد الجوية عن حقيقة وصول عاصفة تنين اليونان إلى مصر و الشواطئ المصرية.

وصول عاصفة تنين اليونان إلى مصر

حيث أكدت الهيئة العامة للأرصاد الجوية، فى بيان لها عبر صفحتها على مواقع التواصل الاجتماعي، رصده تحيا مصر، إن صورا رصدت الأقمار الصناعية أمس الأحد منخفضا متعمقا على غرب المتوسط مساره باتجاه اليونان، يصاحبه سرعات عالية من الرياح وهطول أمطار غزيرة وعواصف رعدية، ويأخذ شكل التنين. 

منخفض تنين اليونان 

منخفض تنين اليونان خلال ساعات

وقالت هيئة الأرصاد الجوية، أنّ هناك منخفضًا متعمقًا يأخذ شكل التنين، يتكون حاليا على غرب البحر المتوسط، مشيرة إلى أنّه وفقًا للأقمار الصناعية فإنّ مساره يتجه إلى شواطئ اليونان، ويصاحب هذا المنخفض سرعات عالية من الرياح وهطول أمطار غزيرة وعواصف رعدية.

عاصفة تنين اليونان 

حقيقة وصول منخفض تنين اليونان إلى الشواطئ المصرية

وأضافت الأرصاد الجوية، في بيانها، أنّ منخفض التنين العاصف لن يصل إلى الشواطئ المصرية نهائيًا، وفقًا للصور الصادرة عن الأقمار الصناعية حتى الآن، كما لن يكون له أي تأثير على مصر العربية.

عاصفة التنين تضرب مصر 

وذكر أنه فى وقت سابق ضربت عاصفة التنين، في عام 2020، مصر بقوة، وتسببت في هطول أمطارٍ بغزارة شديدة، وصلت إلى حد السيول في بعض المناطق، مما تسبب فى انخفاض ملحوظ في درجات الحرارة ورياح عاتية، 

وصول عاصفة تنين اليونان إلى مصر 

موعد مع نشاط رياح مثير للرمال والاتربة خلال وقت قصير

واوضحت هيئة الأرصاد الجوية أنه يشهد اليوم أقصي غرب البلاد عند مدينتي السلوم علي موعد مع نشاط رياح مثير للرمال والاتربة خلال وقت قصير ؛ 

ومن المتوقع أن يمتد نشاط الرياح الي الداخل ليوم الاثنين ليصل الي الصحراء الغربية وشمال الصعيد والمناطق المكشوفة من القاهرة. 

حالة الطقس اليوم 

حيث تسود أجواء مائلة للحرارة نسبيا علي القاهرة الكبري حيث من المتوقع أن تسجل 26 درجة بسبب تأثير الرياح الجنوبية ولكن سرعان ما تنخفض مساءا بعد دخول الهواء الشمالي البارد نسبيا.

وتشهد البلاد أجواء مائلة للحرارة على أغلب الأنحاء، درجة الحرارة الأن على القاهرة الكبرى ٢٤ درجة مئوية أما جنوب الصعيد ٢٧ درجة مئوية، ومن المتوقع أن تنشط الرياح الجنوبية الغربية على مناطق من شمال الصعيد والصحراء الغربية والمناطق المكشوفة من القاهرة الكبرى يصاحبها  إثارة الرمال والأتربة على بعض المناطق.

‫0 تعليق