مصر تستخدم المساعي السلمية وأدوات الضغط من أجل التوصل إلى هدنة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

قال الدكتور محمد عبدالعظيم الشيمي أستاذ العلوم السياسية، إنّ الدولة المصرية تحاول استخدام أدوات مختلفة للتعامل مع الأزمة في قطاع غزة في إطار جهودها المتصلة.

أستاذ العلوم السياسية: مصر تستخدم المساعي السلمية وأدوات الضغط من أجل التوصل إلى هدنة

وأضاف “الشيمي”، في مداخلة هاتفية مع الإعلامية هبة جلال، مقدمة برنامج “الخلاصة”، عبر قناة “المحور”: “توجد مجموعة من المساعي السلمية، كما تستخدم مصر أدوات للضغط والتصريحات المتصاعدة التي تستهدف الوصول إلى حلول سلمية”.

وتابع أستاذ العلوم السياسية: “في إطار التهديدات التي تتعرض المنطقة، تحاول الدولة المصرية الإشارة في أكثر من مناسبة على لسان مسؤوليها وعلى رأسهم الرئيس عبدالفتاح السيسي ووزير الخارجية المصري من أجل إيضاح خطورة تصاعد العمليات الإسرائيلية وهو ما سيكون له تبعات سلبية على المنطقة في حالة حدوثه”.

وواصل: “نعلم أن مصر تواصل جهودها السلمية، فقد استقبلت وفودا من أمريكا وقطر وحماس، حيث تستمر عملية التشاور فيما يتعلق بهدنة جديدة، والتصريحات الأمريكية خلال اليومين الماضيين تؤكد على وجود رغبة حثيثة خلال الأسبوع للتوصل إلى نقاط اتفاق حول شروط الهدنة وخطوات تطبيقها وتنفيذها على الأرض في أقرب وقت ممكن”. 

“الصحة الفلسطينية”: نحمل الاحتلال مسؤولية الموت المحتمل لـ700 ألف طفل فلسطيني بسبب الجفاف 

قال الدكتور أشرف القدرة المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية، إنّ الحرب الطاحنة التي يشنها الاحتلال الإسرائيلي لليوم 149 تقوض كل الجهود الإنسانية التي من شانها حماية الأطفال وذوي الأمراض المزمنة.

وأضاف “القدرة”، في مداخلة هاتفية مع الإعلامية هبة جلال، مقدمة برنامج “الخلاصة”، عبر قناة “المحور”، أن أكثر من 700 ألف طفل في قطاع غزة معرضون أكثر من غيرهم لسوء التغذية نتيجة لعدم توفر أسباب النجاة سواء على مستوى حليب الأطفال أو الأغذية أو المياه الصالحة للشرب”.

700 ألف طفل في قطاع غزة معرضون للموت

وتابع: “أكثر من 700 ألف طفل في قطاع غزة معرضون للموت في أي لحظة نتيجة لسوء التغذية والجفاف، فالمجازر التي يرتكبها الاحتلال لها ويلات سواء من خلال القتل المباشر أو الموت بسبب المجاعة، ونحمل الاحتلال الإسرائيلي مغبة الوصول إلى وفاة آلاف الأطفال في قطاع غزة، كما أن التقارير الأممية ذهبت إلى أن الأطفال معرضون للموت في أي لحظة نتيجة سوء التغذية والجفاف، ونطالب الأمم المتحدة بتفعيل القانون الدولي الإنساني لحماية الأطفال والنساء داخل قطاع غزة”.

‫0 تعليق