ماجدة الرومي

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا لمتابعتكم خبر ماجدة الرومي والان مع تفاصيل

تصدر إسم الفنانة ماجدة الرومي مؤشر البحث جوجل في الساعات القليلة الماضية وذلك بعد تداول مقطع فيديو لها أثناء إحيائها حفلًا غنائيًا في أبو ظبي، وظهرت وهي تشيد بأبو ظبي  وتحدثت فيه عن الخراب والدمار الذي يوجد في بلدها لبنان.

 

شرط والد ماجدة الرومي لدخولها الفن

ومن المعروف أن ماجدة الرومي والدها هو الموسيقار الشهير في العالم العربي حليم الرومي والذي كان وراء اكتشاف وشهرة “أسطورة الغناء” السيدة فيروز ولكن على الرغم من ذلك كان يرفض دخول ابنته عالم الغناء واشترط عليها عدة شروط قائلًا لها: العلم قبل الفن والجامعة قبل الأستديو وحب الفكر قبل حب الظهور وبالفعل استجابت ماجدة لكلمات والدها وشروطه لها.

 

مشوار ماجدة الرومي الفني

ماجدة الرومي منذ الطفولة تأثرت بكبار الموسقيين العرب أمثال محمد عبد الوهاب والسيدة أم كلثوم وعبد الحليم حافظ وأسمهان، وقد لاحظ رايموند صدفي ابن عمها أنها تملك صوتا استثنائيا يمكن أن يحدث ثورة إن هي احترفت الغناء وبعد أن اتجهت نحو برنامج استديو الفن البرنامج الأكثر شهرة في لبنان وذلك بمساعدة ابن عمها، أذهلت لجنة التحكيم بأدائها المتميز لأغنية المطربة ليلى مراد ” أنا قلبي دليلي” فمنحتها المركز الأول وبكل تفوق.

لفتت ماجدة الرومي نظر المخرج المصري الراحل يوسف شاهين فقدمها رغم صغر سنها في فيلمها الوحيد حتى الآن (عودة الابن الضال) الذي حقق آنذاك نجاحًا ملحوظًا وحصلت على شهادة البكالوريوس في الأدب العربي من الجامعة اللبنانية لتحقق شرط والدها.
 
غنت ماجدة الرومي للعديد من الشعراء والملحنين وأمام العديد من الملوك والرؤساء، وفي أغلب المهرجانات الكبرى في العالم العربي وأطلق عليها عدة ألقاب منها “ملاك الطرب العربي” و”مطربة المثقفين” للدلالة على تميز صوتها ورقي فنها.

سجلت اسطوانتها الأولى والتي تضمنت: يا نبع المحبة، ما حدا بيعبي مطرحك بقلبي، عم يسألوني عليك الناس وكلّ شيء عم يخلص، وفي نفس السنة تألّقت في مهرجان قرطاج الدولي ومن ثم واصلت مشاركتها عبر المهرجانات وبات جمهورها ينتظرها في هذه المناسبات فتطل عليه بأغان جديدة وألحان فريدة.

‫0 تعليق