كيف تتعامل مع طفلك في حال فقدان أحد الأبوين؟ استشاري نفسي وتربوي

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

قالت الدكتورة شيرين لويس الاستشاري النفسي والتربوي للأهالي والأطفال، أنه يجب التعامل مع الأطفال بشكل طبيعي في حال فقدان أحد الأبوين لأن الضغط الزائد وتحمله دور إضافي على الدور الخاص به يأتي بنتائج عكسية.

سبب لعب أحد الأبوين الدورين الكاملين معا

وأوضحت الدكتورة شيرين لويس الاستشاري النفسي والتربوي للأهالي والأطفال خلال الاستضافه رصدها موقع تحيا مصر لبرنامج صباح الخير يا مصر المذيعه عبر شاشه القناة الاولى، انه في حال فقدان أحد الابوين فإن الطرف الآخر يتحمل المسؤولية الكاملة في تربية الاطفال ويلعب الدورين، خصوصا ان التربيه تحتاج إلى الدورين (الأبوي والأموي) كاملين حيث ان كل احد منهم يقوم بدور معين، وفي حالة فقدان أحد الأطراف فإن الطرف الآخر هو الذي يتحمل المسؤولية الكاملة.

سبب شعور أحد الأبوين بالتقصير

وأضافت  الاستشاري النفسي، ان الفكرة تكون دائما في محاولات لتعويض هذا الدور المفتقد من الاخر سواء كانت الام التي تحاول تعويض دور الاب الذي يوافقده او الاب الذي يحاول تعويض دور الام التي فقدت وخصوصا انه بالرغم من محاولات دائمه لتعويض هذه الدور الا انه يشعر انه مقصر او انه لم يقم بالدور بشكل كامل لذلك فهو يحاول القيام بدورين ويكون صعب بالنسبه له ويسبب له ضغط كبير في ظل الظروف.

النتائج العكسية من تقمص دور إضافي لأحد الأبوين

واشارت الاستشاري النفسي، إلى أنه دائما ما يحاول الطرف الذي يتحمل المسؤولية ان يتخطى هذه الفترة ويحاول التكملة على انه لم يحدث شيء وفي ظل القيام بمسؤوليات كبيرة جدا من اجل التعويض قد تؤدي الى نتائج عكسيه لان محاولات التعويض الكبيره للغاية تجعلنا نذهب الى اتجاه اخر خصوصا في ظل الشعور الدائم بان هناك شيء مفتقد.

يشار إلى أن الطفل في حال فقدان أحد أبويه دائما ما يشعر بالإحباط والغضب الشديد اتجاه كل الأسرة ولا يتقبل الدور الذي يضاف إلى الطرف الآخر سواء من الأم أو الأب، وإذا كان الطفل لا يعتقد أن الموت مجرد أمر مؤقت، فيكون لديه أسباب للحزن، وهو من المراحل المؤلمة التي تتطلب أن يربطه الآخرين بالشخص المتوفى.

‫0 تعليق