قيادات حزبية تثمن تنفيذ الجيش المصري عملية إسقاط جوي لمساعدات إنسانية بغزة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

قدم الدولة المصرية العديد من الجهود لوقف الصراع الإسرائيلي على قطاع غزة وذلك منذ شن الحرب في السابع من أكتوبر الماضي، وقامت الدولة بإجراءات جديدة لمساعدة الشعب الفلسطيني وذلك من خلال تنفيذ عملية إسقاط لمساعدات غذائية وطبية فى قطاع غزة، مما يظهر الإصرار المصري و الدور الذى تقوم به الدولة فى دعم الفلسطينيين، بمشاركة الأردن والإمارات.

وفي هذا الصدد، أكدت قيادالت حزبية أن ما قامت به مصر من تنفيذ عملية إسقاط لمساعدات غذائية وطبية في قطاع غزة، قامت بها القوات الجوية المصرية، بمشاركة الأردن والإمارات، هو مرحلة جديدة في الحرب على قطاع غزة ويوضح الجهود المصرية الحثيثة والمستمرة من أجل إدخال المعونات الإغاثية لمساعدة الأشقاء في فلسطين.

«المستقلين الجدد»: إسقاط المعونات الإغاثية المصرية على غزة تأكيد جديد على إلتزام مصر بثواباتها

أكد حزب المستقلين الجدد، برئاسة الدكتور هشام عناني، بأن قيام سلاح الجو المصري بإسقاط المساعدات الإنسانية والغذائية والطبية على هو تأكيد جديد علي موقف مصر الثابت بالوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق لحين وقف الحرب على غزة.

«المستقلين الجدد»: إسقاط المعونات الإغاثية المصرية على غزة تأكيد جديد على إلتزام مصر بثواباتها

وأكد الدكتور هشام عناني رئيس الحزب في بيان له رصده موقع  تحيا مصر، بأن إسقاط المساعدات الإنسانية والإعلان على إقامة مستشفى مصري ميداني في غزة هو جزء من الإستراتيجية المصرية التي بدأت منذ بداية الحرب، وهو التحرك المصري دبلوماسيا منذ اللحظه الاولي مع فتح معبر رفح للمساعدات الإنسانيه والطبية بالإضافة إلى فتح مطار العريش لاستقبال المساعدات من الدول الخارجية وتوصيلها لغزه من خلال معبر رفح.

«المستقلين الجدد»: إسقاط المعونات الإغاثية المصرية تؤكد إدراك مصر بحجم الإحتياج الكبير الذي يحتاجونه أهل غزة من  غذاء ودواء 

وأضاف عناني، أن ماتم من عمليات إنزال مصرية للمساعدات تؤكد علي إدراك مصر بحجم الإحتياج الكبير الذي يحتاجونه أهل غزة من  غذاء ودواء، وهو محاوله للتغلب على العراقيل الإسرائيلية أمام وصول المساعدات بشكل كاف من خلال معبر رفح.

كما أكد عناني، علي الموقف المصري الثابت تجاه القضية الفلسطينية، ومساعيها الدائمة  خلال اجتماعات باريس للوصول إلى اتفاق بوقف إطلاق النار،  وتقوم الدوله قياده وشعبا بمساعده الشعب الفلسطيني برا وجوا، مؤكدًا أن مصر ملتزمه بمواقفها الثابتة والداعمة للشعب الفلسطيني  والرافض التام لتصفية القضية والإيمان المطلق بحق الشعب الفلسطيني بتقرير مصيره وإقامة دولته.

حزب المصريين يثمن تنفيذ القوات الجوية عملية إسقاط جوي لمساعدات إنسانية

ثمن المستشار حسين أبو العطا، رئيس حزب “المصريين”، عضو المكتب التنفيذي لتحالف الأحزاب المصرية، تنفيذ القوات الجوية المصرية لعملية إسقاط جوي لمساعدات إنسانية عاجلة في قطاع غزة، بمشاركة الأردن والإمارات.

وقال “أبو العطا”، إن موقف مصر تجاه الشعب الفلسطيني الأعزل يعكس إصرار القيادة السياسية وتمسكها على القيام بكل الأدوار الإغاثية الممكنة للوقوف بجوار المواطن الفلسطيني، تخفيفًا عنه واستجابة لمعاناته نتيجة القصف الإسرائيلي العنيف والمتواصل، الأمر الذي أسفر عن تدهور كبير في المياه والأدوية والمستلزمات الطبية والطعام، موضحا أن مصر لم تدخر جهدا في سبيل توصيل المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، حيث خاضت القيادة السياسية المصرية جهوداً دولية ودبلوماسية واسعة من أجل الضغط على الاحتلال الإسرائيلي لمرور شاحنات الإغاثة، عبر معبر رفح.

وأضاف رئيس حزب “المصريين”، أن مصر على المستويين الرسمي والشعبي لا يغيب عنها ما يحدث في فلسطين، بل هي قضية القضايا التي تعيش في وجدان كل مصري ويتأثر بها بقوة، وهو ما يتجلى في تسابق مختلف مكونات المجتمع المصري من أجل المشاركة في تلك الملحمة الإنسانية التي تسطرها مصر، مؤكدا على دور مصر الريادي في الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني سياسياً وإنسانيا وحقه في إقامة دولته المستقلة.

وأوضح أن مصر تقوم بدور مشهود وريادي لدعم الشعب الفلسطيني ومساندته لنيل حقوقه، الأمر الذي يثير إعجابا دوليا ويؤكد أن فلسطين أمن قومي مصري، مشيرا إلى أن ذلك يعد ركيزة تحركات الدولة قيادة وشعبًا، ليتكامل مع ما تقوم به القيادة السياسية من معركة دبلوماسية متميزة من أجل الضغط لوقف إطلاق النار والتي تتحرك على عدة محاور سواء كان دولي، إقليمي، وإنساني من توجيه أنظار العالم لما تمارسه إسرائيل من عدوان وحشي يعارض كل الأعراف والقوانين الدولية ويضرب عرض الحائط لكل قواعد حقوق الإنسان التي ينادي بها العالم دائمًا.

وأكد أن مصر حريصة كل الحرص في كل لقاءاتها مع دول العالم والمنظمات وغيرها على تأكيد ضرورة تخفيف المعاناة عن الفلسطينيين، والوصول إلى وقف إطلاق نار دائم والشروع في حل سياسي يكفل تحقيق الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، منوها بأن مصر بما لها من ثقل إقليمي وعربي قوة ومكانة، وما يضيفه لها موقعها الجغرافي ودورها التاريخي في دعم القضية الفلسطينية بتجرد تام دون غرض أو مطمع يجعل الجميع ينظر لها على أن ضلع رئيسي ومساهماتها التي لا غنى عنها في مساندة الأشقاء الفلسطينيين، وهو ما تبذله مصر بقوة من خلال جهود مكثفة للوصول إلى هدنة إنسانية فورية وحقن دماء الشعب الشقيق، علاوة على دورها في تسهيل إدخال المساعدات الإنسانية المقدمة من دول العالم عبر معبر رفح، فضلاً عن استقبال المصابين الفلسطينيين وإجلاء الرعايا الأجانب وستظل القيادة السياسية تعمل على الوصول إلى إحلال السلام وتطبيق حل الدولتين وإقامة الدولة الفلسطينية.

‫0 تعليق