زيادة رسوم جواز السفر خطوة غير مبررة في هذا التوقيت.. والجميع يعاني من التحديات الاقتصادية

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

قالت النائبة هالة أبو السعد وكيل لجنة المشروعات بمجلس النواب: لم أكن أتوقع من الحكومة أن تتقدم بمشروع قانون تعديلات جوازات السفر والذي  يهدف إلى تعديل رسم الحصول على جواز السفر،على البرلمان فى هذا التوقيت، مضيفة:”الجميع يُدرك الأوضاع فى الشارع المصرى و(الأسعار النار)، وتأتي الحكومة بمشروع قانون يفرض رسوم جديدة على المواطنين، فهذه خطوة غير مبررة فى هذا التوقيت الذى نعانى فيه جميعا من التحديات الاقتصادية”.

هالة أبو السعد:  لم أكن أتوقع من الحكومة أن تتقدم بزيادة سعر جوازات السفر فى هذا التوقيت

وأضافت أبو السعد، في تصريحات له اليوم يرصدها تحيا مصر: إذا كان مبرر الحكومة بأن هذه الرسوم تخاطب من يسافر إلى الخارج ولا تخص عموم المصريين فهذا مبرر ليس فى محله..ليس كل من هو مصرى بالخارج “ثري وغني” منهم من خرج وسافر من أجل “لقمة العيش” ولديهم تحديات كبيرة، وفكرة الاستمرار فى النظرة للمصري بالخارج بأنه مصدر “للجباية” من جانب الحكومة أمر سيكون له تداعيات سلبية.

وأشارت وكيل لجنة المشروعات بمجلس النواب،  إلى أن تحويلات المصريين بالخارج  نزلت كتير بسبب هذه النظرة والكثير منهم بدأ يبتعد عن التحويل عبر الجهاز المصرفي بسبب السياسات الحكومية القائمة وبالتالي علينا إعادة النظر فى ملف المصريين بالخارج وعدم النظرة لهم بـ(منظور الجباية).

وتابعت أبو السعد: أتمنى من البرلمان والزملاء أعضاء المجلس أن لا نتوافق على فرض أي رسوم جديدة على المواطنين خلال هذه المرحلة سواء كانت تخص المصرى بالداخل أو المصري بالخارج وأن تعمل الحكومة على وضع خطط أخرى بعيدة عن جيوب المواطنين ورأينا أمس الصفقة الاستثمارية الكبرى كاستثمار مباشر والتى أعلن عنها رئيس مجلس الوزراء مع مستثمرين أجانب ومحليين، موضحة أن هذه الصفقات هى السبيل  لمواجهة التحديات بأن يكون لدينا استثمار حقيقى على أرض الواقع وبالتالى تتوافر العملة الصعبة التى نحارب جميعا من أجلها.

النائبة هالة أبو السعد: أتحفظ على فلسفة الحكومة فى فرض أي رسوم على المواطنين خلال هذه المرحلة

واستكملت وكيل لجنة المشروعات بمجلس النواب:” أتحفظ على فلسفة الحكومة فى فرض أي رسوم على المواطنين خلال هذه المرحلة وأرفض التعديل المقترح بأن يكون رسم جواز السفر ألف جنيه”.

‫0 تعليق