رئيس قسم الباطنة بمستشفى شبين الكوم التعليمي يوضح أسباب وأعراض وعلاج الأزمة القلبية (لايف)

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

 

 

زادت فى الفترة الأخيرة حالات كثيرة من الوفاة المفاجئة والتى ترجع أسبابها إلى الإصابة بأزمة قلبية لذا كان لمحررة بوابة الفجر حوار خاص مع الدكتور السيد شاهين رئيس قسم الباطنة والعناية المتوسطة بمستشفى شبين الكوم التعليمي عن أسباب الأزمة القلبية وأعراضها وكذلك كيفية الوقاية منها وعلاجها.

في البداية قال الدكتور السيد شاهين، إن الأزمة القلبية أو الجلطة القلبية هي التي تأتي دائمًا لأشخاص يكون لديهم عوامل مسببة لها مثل مرض السكر، ارتفاع كولسترول وارتفاع في ضغط الدم، وكذلك السمنة المفرطة بالإضافة للأشخاص الذين لا يقومون بممارسة الرياضة أو التدخين أو شرب الكحوليات وهم ما يصابون بالأزمة القلبية، أو أن يكون للعائلة تاريخ في المرض، لذلك عندما يشتكون من آلام في الصدر يجب نقل المصاب للمستشفى فورا وإعطائه الدواء اللازم بعد الفحص الطبي عليه جيدا، وفي حال بيان إنه ا جلطة يتم إعطاء الدواء اللازم وحجزه لحين الاطمئنان على حياته، وهناك بعض الأشخاص تأتي لهم الجلطات دون ألم، بل تأتي بصورة ضيق تنفس على الصدر وعرق وذلك للأشخاص الذين يعانون من مرض السكر.

 

كما أوضح رئيس قسم الباطنة والعناية المتوسطة أن هناك ما يسمى بالذبحة الصدرية الغير مستقرة وهي التي تأتي الإنسان وهو جالس وتأتي بألم ومن ثم يصبح الألم في زياده قرابة النصف ساعة، وهناك الجلطة والتي تؤدي إلى ارتفاع الأنزيمات، وأيضًا جلطة الرئة والتي في أكثر الأحيان تأتي للأشخاص الذين لا يتحركون كثيرًا أو لدى جسده قابلية للجلطات أو مريض بالسرطان وكبار السن والحوامل والتي تحدث نتيجة ضغط الجنين على شريان بالجسد يؤدي لعمل جلطات بالجسد تنتقل للقدم لذلك عندما يحدث لهم ألم في الصدر يجب الفحص جيدًا حتي يتبين سبب الألم حتى لا تكون جلطة رئة.

واستكمل شاهين حديثه قائلا إن الوجبات الجاهزة هي العامل الرئيسي في الإصابة بالأزمة القلبية لما تحتويه من الدهون والتي تزيد من مستوى الكولسترول في الدم فتؤدي للإصابة بالجلطات، وأيضًا التدخين أحد أهم العوامل في الإصابة بالأزمة القلبية وفي حال حدوث أزمة قلبية مفاجئة يجب أخذ قرصين من إسبرين الأطفال والانتقال فورا لأقرب مستشفى لتلقي الرعاية اللازمة.

‫0 تعليق