ذكرى العاشر من رمضان ستظل مصدر إلهام لنا جميعًا نتعلم منها معاني العزيمة والإصرار

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

هنأ الدكتور سمير صبري مقرر لجنة الاستثمار الخاص المحلي والأجنبي بالحوار الوطني، وأمين شئون الصناعة والتجارة المركزية بحزب مستقبل وطن، الرئيس عبدالفتاح السيسي، والفريق أول محمد زكي القائد العام للقـوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، والشعب المصري العظيم، بمناسبة ذكرى انتصارات العاشر من رمضان والتي تأتي تزامنًا مع ذكرى تحرير طابا.

 مقرر لجنة الاستثمار الخاص بالحوار الوطني يهنئ الرئيس السيسي والقوات المسلحة والمصريين بذكري العاشر من رمضان

وأضاف “صبرى”، في تصريحات صحفية له اليوم يرصدها تحيا مصر، أن حرب العاشر من رمضان ستظل شاهدا على صلابة وصمود الشعب المصري، وعبقرية القوات المسلحة المصرية في هزيمة المستحيل، حيث تمكن الجيش المصري من اسقاط خط برليف المنيع -الذي روج له بأنه سد منيع لا يقهر- في 6 ساعات فقط، وهو ما يعكس قدرة الإرادة المصرية على تحقيق المستحيل.

سمير صبرى:  حرب العاشر من رمضان ستظل شاهدا على صلابة وصمود الشعب المصري

وأشار الدكتور سمير صبرى، إلى أن تلك الذكرى الخالدة ستظل على مر العصور مصدر إلهام لنا جميعًا نتعلم ونستلهم منها معاني العزيمة والإصرار، مؤكدًا الدور الوطني والبطولي الذي لعبته القوات المسلحة في الحرب والسلام للعبور بمصر إلى بر الأمان، والدور الذي مازالت تقدمه والتضحيات العظيمة، التي لا تتوانى عنها لينعم المصريون بحياة آمنة ومستقرة، وتحقيق التنمية والرخاء والدفع بعجلة البناء إلى الأمام.

 سمير صبرى: التفاف الشعب المصري خلف دولته هو باب الخروج من الأزمة الحالية

ودعا مقرر لجنة الاستثمار الخاص المحلي والأجنبي بالحوار الوطني، الشعب المصري إلى استدعاء روح العاشر من رمضان لكي تتمكن مصر من عبور التحديات التي تواجهها بسبب الأحداث العالمية المتعاقبة والتي أثرت سلبا على الاقتصاد المصري، مشيرا إلى أن التفاف الشعب المصري خلف دولته هو باب الخروج من الأزمة الحالية لاستكمال مسيرة التنمية والعبور إلى الجمهورية الجديدة.

‫0 تعليق