تأجيل محاكمة المتهم بقتل والده بالفيوم وإيداعه مستشفى الأمراض النفسي

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

 قررت الدائرة الثانية بمحكمة جنايات الفيوم  اليوم الثلاثاء إيداع المتهم بقتل والده طعنا بالسكين، مستشفى الأمراض النفسية والعصبية لبيان مدى سلامة قواه العقلية، كما قررت تحديد جلسة 2 ابريل مارس المقبل لاستئناف المحاكمة لحين ورود تقرير المستشفى.

صدر القرار  برئاسة المستشار أدهم أبو ذكري، وعضوية المستشارين ماركو سمير فرج، وعمرو أبو الأسرار، وأمانة سر نصيف أمين، وسكرتير تنفيذ صالح كيلاني.

تعود تفاصيل الواقعة إلى شهر أكتوبر من العام المنقضي، عندما تلقى اللواء ثروت المحلاوي، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الفيوم، إخطارا من مأمور قسم شرطة الفيوم الجديدة، جاء مفاده ورود بلاغًا من غرفة عمليات شرطة النجدة بالمحافظة، بتلقيها بلاغا بمقتل شخص على يد آخر طعنًا بسلاح أبيض “سكين”.

 

فور البلاغ انتقلت وقتها قوات الأمن وسيارة الإسعاف إلى موقع الحادث وكشفت حينها المعاينة الأولية إلى أنه نشبت مشجرة بين الجاني والمجني عليه والذي أستل الأول، سلاحين أبيض تاليين الوصف، كانا متواجدين بمسرح الجريمة فانهال آنذاك الجاني على ضحيته مسددا له عدة طعنات، مما دفع المجني عليه، الفرار من أمامه للنجاة بحياته حيث قام بالاحتماء، بدورة المياه بهدف الهروب من طعنات المتهم، ولكن باء ذلك بالفشل،  حيث قام المتهم بملاحقته، موصدًا الباب عليهما، مستكملًا التعدي عليه، إلى أن أودت بحياته في الحال.

ونقلت سيارة الإسعاف الجثة إلى مشرحة مستشفى الفيوم العام تحت تصرف الجهات المختصة فيما حررت الجهات الأمنية المحضر اللازم بالواقعة وأخطرت النيابة العامة التي تولت التحقيق.

 

 

 

 

‫0 تعليق