بواقي الأكل.. ما صلاحية حفظ الطعام في الثلاجة؟

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

كشف المركز القومي للبحوث عن أقصى مدة لحفظ الطعام، وكذلك الطرق الصحيحة لحفظ الأكل المتبقي، حيث أشار إلى وجود حد أقصى لا يجب أن يتم تخطيه عند حفظ الطعام، إضافة إلى الاجراءات الأخرى الصحيحة.

وفي هذا الصدد، أكد الدكتور أحمد محمد السيد، رئيس قسم الصناعات الغذائية بالمركز القومي للبحوث، على ضرورة حفظ الأطعمة والمشروبات في ظل الظروف التي نشهدها، والمنتجات الزراعية تُعرف بكونها موسمية، إذ تظهر في موسم ما بسعر قليل بينما في آخر بسعر غال للغاية، لذلك يضطر المواطنين لحفظ الأطعمة وتخزينها.

صلاحية حفظ الطعام في الثلاجة

وأضاف «السيد»، خلال لقائه ببرنامج «صباح الخير يا مصر» تقديم الإعلاميين محمد عبده وجومانا ماهر، عبر القناة الأولى والفضائية المصرية، وينقله تحيا مصر، أن يجب حفظ الطعام في جو نظيف خال من الهواء والماء والرطوبة، فوجودهما يسبب نموا للبكتيريا، وبالتالي تلف الأغذية.

وتابع، أن كل مادة غذائية لها طريقة حفظ مختلفة، فحفظ الخضراوات يختلف عن الفاكهة وكذلك اللحوم والأسماك، وغيرهم، موضحا: «عند حفظ الخس والجرجير، يجب وضعهم في أكياس مثقبة حتى يستطيع النبات أن يتنفس»، مشيرا إلى أنه يُفضل حفظ الأطعمة في أواني زجاجية شفافية، لتمييز نوعية الطعام.

أسبوع أقصى مدة لحفظ الطعام

وأشار رئيس قسم الصناعات الغذائية بالمركز القومي للبحوث، إلى أن صلاحية حفظ الطعام في الثلاجة تتراوح من 3 أيام إلى أسبوع، وتختلف من منتج لآخر، مشيرا إلى أن بعض المنتجات كالكرنب والبنجر تحتاج لوضعها في روق يمتص الرطوبة مُثقب.

وجبة السحور.. ما أهميتها

وكشف المركز القومي للبحوث، على أهمية وجبة السحور التي أوصانا بها الرسول صلى الله عليه وسلم، قائلة: «لابد أن تكون وجبة السحور متأخرة، فضلا عن كونها وجبة غذائية متكاملة أي تضم كل العناصر الغذائية سواء بروتين أو كربوهيدرات أو دهون أو فيتامينات وأملاح معدنية».

وأضافت أن الوجبة الأساسية لوجبة السحور في مصر هي طبق الفول، متابعة: «يفضل استخدام الزيت الحار على الفول كونه غنيا بالأوميجا 3 أو الأحماض الدهنية عالية التشبع، وذلك بالإضافة إلى وضع الليمون وتناوله بالخبز البلدي أو الخبز كامل الحبة لأنه غني بالألياف الغذائية، والتي تشكل أهمية كبرى بالنسبة لأجسامنا وصحتنا وحركة الأمعاء والجهاز الهضمي بصورة جيدة».

وتابعت، أنه يجب تناول الخضراوات بجانب طبق الفول سواء كان جرجير أو طماطم أو خيار، وذلك بالإضافة إلى كوب الزبادي الذي يحتوي على البكتيريا المفيدة للغاية للجهاز الهضمي أو اللبن، مشددة على ضرورة شرب كمية مياه كافية، منوهة على ضرورة توزيع كميات المياه من بعد الإفطار حتى السحور حتى لا يتم الشعور بالجفاف.

‫0 تعليق