بعد موافقة البرلمان نهائيا.. كيف تسهم تعديلات قانون المرور في ضبط الشارع المصري والحفاظ على سلامة الراكب؟

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

وافق مجلس النواب، خلال جلسته العامة أمس، نهائيا، على تقرير اللجنة المشتركة من لجنة الدفاع والأمن القومي ومكاتب لجان الشؤون الدستورية والتشريعية، الخطة والموازنة، والإدارة المحلية، عن ثلاثة مشروعات قوانين مقدمة من الحكومة بتعديل بعض أحكام قانون المرور الصادر بالقانون رقم 66 لسنة 1973.

 تعديلات قانون المرور 

مشروع  القانون يأتي فى إطار خطة الدولة الهادفة لتطوير المنظومة الإلكترونية  ومنظومة النقل الذكي وإتاحة مركبات خفيفة آمنة للحفاظ على سلامة المواطنين وحل مشكلة إعاقة الحركة المرورية من شغل الطريق العام بالمركبات المتروكة والمهملة وانقاضها والمركبات المتهالكة وتنظيم رفعها وإيداعها بأماكن إيواء  حفاظا عليها كما نظمت وسائل إخطار مالكها والمسؤول عنه بوسائل الإعلان الإلكتروني.

 وفي إطار تنفيذ خطة الدولة الهادفة إلى تطوير منظومة وسائل النقل وإتاحة مركبات آمنة للحفاظ على سلامة المواطنين، تسعى وزارة الداخلية لإيجاد حلول جدية لمواجهة ظاهرة انتشار (التوك توك) باتت متواجدة في كل أرجاء المحافظات والعواصم ، وتسببت في زيادة معدلات الجريمة. فقد رؤى استحداث وسيلة نقل صغيرة الحجم تسير بسرعة متوسطة يمكن استبدالها بمركبة التوك توك، وتسييرها خارج الطرق الرئيسية، بحسب خطوط السير التي يحددها المحافظون.

النائب عبدالهادي القصبي: تعديلات مشروع قانون المرور تعمل على إعادة ضبط الشارع المصري

وفي هذا الإطار، قال النائب عبدالهادي القصبي رئيس لجنة التضامن الاجتماعى بمجلس النواب، وزعيم الاغلبية بالبرلمان، إن مشروع قانون تعديلات المرور تجاوز الـ 51 عاما، مشيرًا أن التعديلات المقدمة في مشروع القانون المعروض تعديلات هامة وكنا بحاجة إليها. 

وأوضح القصبي، أن تعديلات مشروع القانون تساهم في الحفاظ على النفس الجسدية ويعمل على إعادة ضبط الشارع المصري، مشيرًا أن مشروع القانون يضع وسائل النقل تحت أعين الدولة، موجها التحية والتقدير لوزارة الداخلية على جهودها المبذولة من أجل المواطن

النائب عبدالهادي القصبي: تعديلات مشروع قانون المرور تواجه كافة المعوقات التي تتسبب في إحداث الزحام والتكدس في الشارع المصري

وأضاف القصبي، أن القانون سالف الذكر جاء لمواجهة كافة المعوقات التي تتسبب في إحداث الزحام والتكدس في الشارع المصري وأيضا القضاء على ظاهرة المركبات المتهالكة، معلنًا موافقته على مشروع القانون. 

النائب أيمن أبو العلا: جهود الدولة لمنع الزحام بالطرق توفر استهلاك المحروقات والوقت

ومن جانبه، أكد الدكتور أيمن ابو العلا، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب الإصلاح والتنمية ووكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، أهمية تعديلات قانون المرور، مشيرا إلى الدور الذى تقوم به وزارة الداخلية لتحقيق السيولة المرورية قائلا،: مجهود كبير فوق الوصف يستهدف سلامة الراكب فى النهاية.

وأضاف أبو العلا، أن الجهود المبذولة فى تطوير وتوسعة الطرق لمنع الازدحام وتقليل الانبعاثات والجهود المبذولة من جانب المرور تؤدى إلى تقليل استهلاك المحروفات وتوفير الوقت  أيضا.

وتابع وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، أن أى قانون يدعمم هذه الفئة وتلك المنظومة لضمان سلامة وأمن المواطن فنحن معه ونوافق عليه.

‫0 تعليق