بعد تكريمها من الرئيس السيسي.. الإمام الأكبر يهنئ مديرة مرصد الأزهر لمكافحة التطرف

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

قدم فضيلة الإمام الأكبر، أ.د/ أحمد الطيب، شيخ الأزهر، الدكتورة رهام سلامة، مديرة مرصد الأزهر لمكافحة التطرف، بمناسبة تكريمها من الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس الخميس خلال تقديرًا لجهودها في مجال مكافحة التطرف، بوصفها إحدى أبرز القيادات النسائية العاملة في مجال مكافحة التطرف، وذلك خلال احتفالية يوم المرأة المصرية والأم المثالية لعام 2024، التي أقيمت اليوم بمركز المنارة للمؤتمرات الدولية بالقاهرة الجديدة.  

تمكين المرأة المصرية

من جانبها، توجهت الدكتورة رهام سلامة، بخالص الشكر والتقدير والامتنان للرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، على هذا التكريم الرفيع، الذي يؤكد دعم الدولة المصرية للمرأة في كافة المجالات، ولفضيلة الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، على دعمه وتمكينه للمرأة في الأزهر الشريف وتعزيز دورها من خلال تشجيعه الدائم والمستمر لها، مؤكدة التزامها الكامل بمواصلة العمل بجد واجتهاد لخدمة الوطن والمساهمة في تحقيق نهضته.  

مواجهة وتفنيد الفكر المتطرف

وتعمل د. رهام سلامة المدير التنفيذي لمرصد الأزهر منذ إصدار فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، قرارا بتكليفها بهذه المهمة على إرساء السلام من خلال مواجهة وتفنيد الفكر المتطرف والسعي الدؤوب على إنتاج مجموعة متنوعة من الإصدارات التي تفكك هذا الفكر وتكشف حقيقة القائمين على التنظيمات الإرهابية في العالم، وذلك بلغات المرصد الـ 13.

إلى جانب تنظيم ورش عمل لطلاب المدارس والجامعات وتعزيز التعاون مع الجهات الرسمية داخل مصر وخارجها. ونالت الدكتورة رهام سلامة، درجتي الماجستير والدكتوراة فى اللغة الأردية وآدابها، كما عملت لدى مركز الأزهر للترجمة، وأسهمت فى إصداراته من ترجمات ومراجعات لأكثر من خمسة كتب ولعدد ضخم من المقالات المنقولة من الأردية إلى العربية ومن العربية إلى الأوردية. وتحمل الدكتورة رهام سلامة أيضًا صفة العضوية ببيت العائلة المصرى.

السيرة الذاتية لمديرة مرصد الأزهر

كما سبقت لها المشاركة فى عدد كبير من المؤتمرات والجلسات المتعلقة بمكافحة التطرف على المستويين الإقليمى والدولي، بالإضافة إلى تمثيل الأزهر الشريف فى الأمم المتحدة، وفي الاتحاد الأوروبى، وفي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا (فيينا)، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وفي الوفود الرئاسية الموفدة إلى الصين والهند. كما سبق لها المشاركة بصفة عضو فى بعثات السلام التي زارت باكستان فى عام 2015؛ ولها خبرات في مكافحة التطرف العنيف، لا سيما في السياقات الناطقة الأوردية والإنجليزية.

كما تحمل الدكتور رهام سلامة صفة جهة الاتصال المعتمدة فى القاهرة لدى معهد أريجاتو الدولي. وسفيرة منظمة أديان من أجل السلام religions for peace التابعة للأمم المتحدة، وعضو مجلس أمناء المعهد الملكي للدراسات الدينيين بالأردن، كما شاركت في أكثر من أربعين مؤتمر وورشة عمل دولية، ومثلت الأزهر الشريف فى مجلس الأمن بالأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي.

‫0 تعليق