الاحتياجات متزايدة.. الحكومة تكشف أسباب استمرار تخفيف الأحمال بعد رمضان

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

كشفت الحكومة عن سبب استمرار قطع الكهرباء بعد رمضان، حيث كانت قد أعلنت الحكومة أنها ستوقف خطة تخفيف الأحمال خلال شهر رمضان، مراعاة لظروف المواطنين في هذا الشهر الكريم، بينما أكدت في الوقت نفسه أنها ستقوم باستئناف عملية تخفيف الأحمال بعد نهاية الشهر.

وخلال مداخلة هاتفية للمتحدث باسم مجلس الوزراء، المشتشار محمد المحمصاني، مع الإعلامي عمرو أديب، عبر برنامج الحكاية، رد على سؤال “أديب” بشأن سبب استئناف تخفيف أحمال الكهرباء وقطع التيار الكهربائي بعد رمضان، على الرغم من دخول أموال صفقة رأس الحكمة والمقدرة بـ 35 مليار دولار.

الحكومة تكشف سبب استمرار تخفيف الأحمال بعد رمضان

ورد “المحمصاني”، في تصريحات رصدها تحيا مصر، بأن الحكومة سوف تستنأنف تخفيف الأحمال بعد شهر رمضان الكريم، لكنها سوف تعمل على وضع حد لإنهاء تلك الخطة، مشددًا على أن الحكومة حريصة على الوصول لمرحلة وقف تخفيف الأحمال.

تخفيف الأحمال في رمضان

وأوضح المتحدث باسم مجلس الوزراء أنه هناك استهلاك متزايد في ظل المشروعات القومية الكبرى والتوسع العمراني، حيث أدى ذلك لزيادة معدلات استهلاك الكهرباء.

الحتياجات متزايد.. الحكومة تعلق على خطة تخفيف أحمال الكهرباء

وأشار المستشار محمد المحمصاني، إلى أن الوقود المستخدم في تشغيل المحطات يستورد من الخارج، ولذلك هناك مشكلة في توفيرها، لافتًا إلى أن الاحتياجات متزايدة ولا تقتصر فقط على قطاع الكهرباء.

وأكد المتحدث باسم مجلس الوزراء أن الحكومة مستمرة بعد رمضان في تخفيف الأحمال لحين توافر الموارد المالية والوقود اللازم، مشددًا على أنه إذا توافرت القدرة لتقليل ساعات تخفيف الأحمال سنقوم بهذا الأمر.

وقف خطة تخفيف الأحمال في رمضان

يشار إلى أنه في 22 من شهر فبراير 2024 أعلنت الحكومة عن موافقتها على وقف تنفيذ خطة تخفيف الأحمال الكهربائية خلال شهر رمضان الكريم، تيسيراً على المواطنين.

تخفيف الأحمال في رمضان

تجدر الإشارة إلى أن خطة تخفيف أحمال الطهرباء قد بدأت منذ صيف 2023، حيث أعلنت الحكومة عن تخفيف الأحمال نظرًا لزيادة معدلات الاستهلاك وعدم توافر الوقود اللازم المستخدم في تشغيل محطات الوقود، وقد أشارت حينها إلى أن خطة التخفيف مستمرة إلى شهر سبتمبر أو أكتوبر على أقصى تقدير، قبل أن تتراجع وتعلن عن استمرار خطة تخفيف الأحمال.

‫0 تعليق