اتحاد المعلمين العرب يتعهد بتقديم كامل الدعم للفلسطينيين وخاصة الطلاب والمعلمين

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

عقد اتحاد المعلمين العرب برئاسة خلف الزناتى نقيب المعلمين المصريين ورئيس اتحاد المعلمين العرب، اجتماعا مساء اليوم بالقاهرة ، بمشاركة نقباء المعلمين بالوطن العربى، لبحث عددا من الملفات الهامة على رأسها تقديم كامل الدعم للأشقاء الفلسطينيين ، فى ظل المجازر والانتهاكات التى يمارسها الاحتلال الاسرائيلى ضد المدنيين العزل، خاصة فى مجال التعليم الذى تضرر نتيجة قصف العدوان الإسرائيلى للمنشآت التعليمية.

اتحاد المعلمين العرب يتعهد بتقديم كامل الدعم للفلسطينيين

واستقبلت نقابة المعلمين المصرية نقباء المعلمين العرب ، ورؤساء ومسئولى المنظمات التعليمية بالدول المشاركة، على مدار اليومين السابقين، تمهيدا للجلسات التشاورية التى تعقد حاليا، لبحث تقديم الدعم من الاتحاد لكافة الدول الأعضاء بالوطن العربى.

وتعهد المشاركين فى اجتماع اتحاد المعلمين العرب ، بتقديم كامل الدعم والمساندة للأشقاء الفلسطينيين وخاصة الطلاب والمعلمين، فى مواجهة آلة القتل والدمار الإسرائيلية، التى تواصل حرق الأخضر واليابس وقتل الأبرياء، وتدمير المدارس والجامعات الفلسطينية .

ويواصل أعضاء الاتحاد اجتماعاتهم التشاورية صباح غد الاثنين بالقاهرة ، التى يرصدها تحيا مصر للخروج بعدد من التوصيات الهامة لدعم المعلمين والطلاب فى الوطن العربى .

دور المعلمين ورواد العملية التعليمية 

أكد خلف الزناتي نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب أهمية دور المعلمين ورواد العملية التعليمية من المتميزين، الذين يسهمون في تحسين جودة التعليم وتطويره، باعتبارهم نموذجا يحتذى به لتحقيق الريادة في هذا المجال الحيوي والمهم لبناء أجيال متسلحة بالعلم والقيم والمبادئ الحسنة.

تطوير المناهج الدراسية وتحسين جودة التعليم

وأكد الزناتي على دور المعلمين في صناعة المستقبل وتحقيق التنمية المستدامة من خلال التعليم المتميز والبحث العلمي.

وتفقد نقيب المعلمين الأجنحة التعليمية للجامعات العالمية المشاركة في الملتقى، حيث اطلع على أحدث التقنيات والبرامج التعليمية المستخدمة في تطوير المناهج الدراسية وتحسين جودة التعليم، رافقه خلال الجولة الدكتور علي شمس الدين رئيس جامعة بنها الأسبق ورئيس “إيديوجيت” EduGate .

وأشاد الزناتي بالجهود المبذولة في مجال التعليم العالي، مؤكدا أهمية الاستثمار في تطوير القدرات التعليمية والبحثية للأكاديميين والطلاب.

وتبادل نقيب المعلمين الحديث خلال الجولة مع عدد من الوفود الأجنبية المشاركة والتعرف على أفضل الممارسات التعليمية في بلدانهم، بهدف بحث سبل توفير فرص تدريب لمعلمي اللغات الأجنبية وتعزيز التعاون الثقافي والأكاديمي.

‫0 تعليق