أسعار النفط تتجه لتحقيق مكاسب أسبوعية مع تصاعد توترات المنطقة – بوابة الاقتصاد

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تتجه أسعار النفط نحو الارتفاع الأسبوعي بعد أن رفض رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وقف إطلاق النار المحتمل في الحرب بين إسرائيل وحماس، مما أدى إلى زيادة المخاطر في الشرق الأوسط.

ارتفع خام برنت إلى نحو 82 دولاراً للبرميل، بعد أن صعد أكثر من 3% يوم الخميس، وهي أكبر قفزة يومية في شهر، حيث حفزت تعليقات الزعيم الإسرائيلي عمليات شراء خوارزمية. وكان خام غرب تكساس الوسيط أعلى من 76 دولاراً. وأدى التحرك بنسبة 6% تقريباً هذا الأسبوع إلى إلغاء معظم الانخفاض الذي حدث الأسبوع الماضي، والذي كان مدفوعاً جزئياً بالتفاؤل بأن الجانبين يقتربان من وقف الأعمال العدائية.

وقال “نتنياهو” إنه لا يرى “حلا آخر سوى النصر الكامل”، كما زادت تهديدات العراق بسحب دعمها للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة من التوترات في المنطقة الرئيسية المنتجة للنفط. كما حذرت شركات الشحن من استمرار تدهور الوضع الأمني ​​في البحر الأحمر.

قال يب جون رونغ، استراتيجي السوق لدى “آي جي آسيا بي تي إي” (IG Asia Pte): “لقد كان أسبوعاً وافراً لأسعار النفط هذا الأسبوع، إذ لم تفلح التوقعات بشأن تخفيف التوترات في الشرق الأوسط”. وأضاف: “يتوقع المشاركون في السوق أن المخاطر الجيوسياسية ستستمر لفترة أطول”.

ارتفع سعر النفط الخام بنحو 6% منذ بداية العام حتى الآن، حيث تم تعويض التوتر بشأن الشرق الأوسط جزئياً من خلال وفرة الإمدادات العالمية والتوقعات الهشة في أكبر مستهلكين في العالم. وهناك توقعات بأن بنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي سوف يترك أسعار الفائدة مرتفعة لفترة أطول، ولا تزال الصين تكافح من أجل إنعاش الطلب المحلي وثقة المستهلك.

كما تراجعت التقلبات الضمنية للنفط في الجلسات الأخيرة، حتى مع ارتفاع عقود الفائدة المفتوحة. ومن المرجح أن تكون أحجام التداول في آسيا اليوم الجمعة منخفضة بسبب عطلة السنة القمرية الجديدة القادمة.

‫0 تعليق