عبدالقادر شهيب يكشف لـ”الشاهد” ملامح الصحافة فى عهد مبارك

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا لقراتكم خبر عن عبدالقادر شهيب يكشف لـ”الشاهد” ملامح الصحافة فى عهد مبارك والان مع اهم تفاصيل الخبر

قال الكاتب الصحفي عبدالقادر شهيب، إن الصحافة في عصر الرئيس الراحل محمد حسني مبارك، خصص لها في كتابه “صحافتنا والسنوات الصعبة” السنوات الأخيرة من 2005، وحتى 2011 عندما تنحي عن الحكم.

وأضاف خلال حواره ببرنامج “الشاهد”، مع الدكتور محمد الباز، والمذاع عبر فضائية “إكسترا نيوز”، أن الملمح السياسي للصحافة القومية كان من يتولى ترشيح  واختيار رؤساء التحرير والمؤسسات القومية هو الرئيس بمساعدة عدد من المساعدين له والوزراء، وهذا ما كان سائدًا أيام  الرئيسين عبدالناصر والسادات.

وتابع، أن مجموعة الورزاء كانت مكونة من أحمد نظيف، رئيس الوزراء، وأنس الفقي وزير الإعلام، وصفوت الشريف رئيس مجلس الشورى، ومفيد شهاب رئيس مجلسي الشعب والشوري، وحدث نقاش بينهم في الاختيارات ورأي الرئيس هو الحاسم.

وأشار إلى أنه تلقى اتصالًا من زكريا عزمي، هو ومن من تولوا قيادة رؤساء التحرير بالصحف والمجلات القومية قبل 3 أيام من صدور القرار ووقتها أخبره بتولي رئاسة تحرير المصور ورئيس مجلس إدارة دار الهلال.

ظهور الصحافة الخاصة

وتابع، أن العنوان الثاني وجود صحافة خاصة وكانت تأخذ تصريح من قبرص وبمرور الوقت سمح لها أن تطبع في المؤسسات القومية وتوزع في شركات، ومع الوقت تم تعديل القانون بتأسيس شركات تؤسس صحف خاصة، كانت أسبوعية وبعدها…

  • موقع خبرك الاخبار لحظة بلحظة

    تابعنا على صفحة الفيس بوك وتويتر ليصلك كل جديد

  • ‫0 تعليق