بعد 45 دقيقة من الإحباط.. بوكيتينو يوضح سبب تفوق تشيلسي

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا لقراتكم خبر عن بعد 45 دقيقة من الإحباط.. بوكيتينو يوضح سبب تفوق تشيلسي والان مع التفاصيل

كان مدرب فريق تشيلسي، ماوريسيو بوكيتينو، سعيدًا برد فعل فريقه بعد ظهوره الباهت خلال الشوط الأول من عمر مباراته أمام مضيفه كريستال بالاس في الدوري الإنجليزي.

استعاد تشيلسي نغمة الانتصارات التي غابت عنه في الجولتين الماضيتين بالدوري الإنجليزي، بعدما قلب تأخره 0-1 أمام كريستال بالاس إلى فوز ثمين ومستحق 3-1، في وقت متأخر من مساء أمس الإثنين، بالجولة 24 للمسابقة العريقة.
وارتفع رصيد تشيلسي، الذي خسر أمام ليفربول ووولفرهامبتون في الجولتين السابقتين، إلى 34 نقطة في المركز العاشر، بفارق 13 نقطة خلف صاحب المركز الرابع المؤهل لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم القادم.
وتقدم كريستال بهدف في الدقيقة 30 بواسطة جيفرسون ليرما، قبل أن يرد تشيلسي بثلاثة أهداف في الشوط الثاني، حيث أحرز كونور كالاجر الهدفين الأول والثاني، فيما تكفل إنزو فرنانديز بتسجيل الهدف الثالث.

وصرح بوكيتينو عقب المباراة: “بعد أول 45 دقيقة شعرت بخيبة أمل كبيرة من الأداء. لكن هذا هو التحدي في كل مباراة. لعبنا مباراة رائعة أمام أستون فيلا بكأس إنجلترا، وبعد أول 45 دقيقة، تشعر بإحباط كبير”.
أضاف مدرب تشيلسي في تصريحاته التي نقلها الموقع الإلكتروني الرسمي لناديه، الثلاثاء: “تحدثنا بين الشوطين أننا بحاجة إلى تجنب التعامل مع المباراة بهذه الطريقة أو اللعب بهذه الطريقة، لقد ظهرنا بشكل باهت للغاية ولا يمكننا الأداء بهذه الطريقة”.
وأوضح بوكيتينو: “في الشوط الثاني، بدأنا بشكل جيد حقًا، ولكن أعتقد أنها كانت مباراة صعبة. في النهاية، أنا سعيد بالفعل لأنه في هذا النوع من المباريات، حتى لو لم نلعب 45 دقيقة بالطريقة التي أردناها، فمن المفيد بناء ثقتنا والتحليل والاستعداد لتحقيق الثبات”.
وأشار المدرب الأرجنتيني إلى النقاط التي يشعر أن فريقه يحتاج إلى تحسينها لتجنب تكرار ما حدث في الشوط الأول، حيث قال: “نحن فريق نقدم أداء أفضل في بعض الأحيان عندما يكون لدينا المساحة وإمكانية الركض، ونجيد ضن الهجمات المرتدة، ولكن عندما يلعب المنافس كما لعب اليوم بكثافة دفاعية، نحتاج لإظهار المزيد من الصبر وتحريك الكرة بسرعة. لقد كنا بطيئين للغاية في الطريقة التي قررنا بها نقل الكرة”.

 

وشدد بوكيتينو “نحن بحاجة لتحمل المزيد من المسؤولية، وتمرير الكرة بأسرع ما يمكن، وإيجاد المساحة لأنه كان من السهل على لاعبي بالاس تغطية المساحة وكان الأمر صعبًا بالنسبة لنا. وهذا يتعلق بالصبر وفهم موقفنا”.
وأشاد بوكيتينو بأداء جالاجر، الذي هز الشباك للمباراة الثانية على التوالي، بعدما سجل خلال فوز الفريق اللندني 3-1 على مضيفه أستون فيلا بالدور الرابع لكأس إنجلترا.
وتحدث بوكيتينو عن جالاجر قائلًا “إنه لاعب يتمتع بالتزام كبير تجاه الفريق، ويحاول التعويض في مركز هجومي ودفاعي، وهذا لا يقدر بثمن. أنا سعيد للغاية من أجله ومن أجل الفريق لأنها ثلاث نقاط مهمة”.

 

‫0 تعليق