هيفاء وهبي: أنا مؤمنة بالقضاء المصري

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن هيفاء وهبي: أنا مؤمنة بالقضاء المصري والان مع تفاصيل هذا الخبر الحصري

علقت الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي على قرار جهات التحقيق في مصر بشأن التحفظ على أموال مدير أعمالها السابق محمد وزيري.

وفي مداخلة هاتفية ببرنامج “الحكاية”، قالت هيفاء وهبي: “الحمد لله أنا مؤمنة بالقضاء المصري، وهذه الأمور نسيتها وتركتها للمحامين والإجراءات القضائية، ومركزة في أشياء أهم في حياتي”.

وتابعت هيفاء وهبي: “إن شاء الله كل يوم الله بياخد لي حقي منه، والحياة فيها أشياء أهم من الوقوف عند أشخاص أذوك أو سرقوك”.

وشهدت قضية اتهام محمد وزيري، بالنصب والاحتيال وخيانة الأمانة على الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي تطورا جديدا، حيث صدر قرار قضائي بالتحفظ على أمواله.

يذكر أنه في عام 2020، طلبت الفنانة اللبنانية، هيفاء وهبي، من نقابتي المهن الموسيقية والتمثيلية في مصر، وقف تصاريح عرض أحدث أفلامها “أشباح أوروبا” في دور العرض السينمائية بمصر.

وجاء طلبها الذي تقدم به محاميها، ياسر قنطوش، بسبب عدم حصول هيفاء وهبي على أجرها من الشركة المنتجة لفيلم “أشباح أوروبا”، والذي يشرف على إنتاجه مدير أعمالها السابق محمد وزيري الذي اتهمته بسرقة مبلغ 63 مليون جنيه من حساباتها البنكية في مصر بموجب توكيلات قانونية حررتها له، بحسب بوابة “أخبار اليوم” المصرية.

من جانبه، أكد رئيس لجنة التفتيش والمتابعة بنقابة المهن الموسيقية، علي الشريعي، أن النقابة أوقفت بالفعل تصاريح العمل لحين حل الأزمة بين الطرفين المتنازعين، وهو نفس القرار الذي اتخذته نقابة المهن التمثيلية.

وكان محمد وزيري قد حرك دعوى قضائية لإثبات زواجه سرا من الفنانة اللبنانية، إلا أنها نفت أن يكون هذا الزواج قائما، وكتبت في “إكس” (تويتر سابقا): “محمد وزيري يخسر قضية محكمة الأسرة ويتم رفض دعواه لعدم وجود أصل العقد! وقضت المحكمة بجلسة اليوم 28 يوليو 2020، بعدم قبول الدعوى وإلزام رافعها بالمصاريف وأتعاب المحاماة، والشكر الأكبر للقضاء المحترم”.​

وكانت قد دبت خلافات بين هيفاء وهبي ومدير أعمالها مع استقالته بشكل مفاجئ، حيث أغلق كل حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما تعرض لهجوم قاس من جمهور هيفاء، بسبب غيابها عن أغلب الحفلات والمهرجانات الفنية وتعطل مشروعاتها الدرامية.

‫0 تعليق