نزل 300جنيها..سعر الذهب اليوم الثلاثاء في القاهرة والجيزة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على قرائتكم خبر عن نزل 300جنيها..سعر الذهب اليوم الثلاثاء في القاهرة والجيزة والان مع التفاصيل

أسعار الذهب اليوم الثلاثاء الموافق 13 فبراير 2024، يبحث الكثيرون عبر محركات البحث عن أسعار الذهب اليوم، حيث سجل عيار 21 رقم قياسي وصل ليصل إلى 3620 جنيها. 

وتقدم بوابة الفجر في التقرير التالي أسعار الذهب، اليوم الثلاثاء، بعد هبوط بنحو 30 جنيها وسط عملية تسعير عشوائي في السوق، بعد فتح التداول على الذهب، ليسجل جرام الذهب عيار 21 وهو الأكثر مبيعا في مصر اليوم 3620 جنيها.

أسعار الذهب اليوم الثلاثاء في القاهرة والجيزة: 

  • عيار 24 يسجل 4137 جنيها.
  • عيار 21 يسجل 3620 جنيهًا.
  • عيار 18 يسجل 3103 جنيها.
  • عيار 14 يسجل 2413 جنيها.
  • الجنيه الذهب 28960 جنيه.

 

السوق العالمي للذهب 

شهدت أسعار الذهب العالمي استقرار مع بداية تداولات الأسبوع بسبب عطلة العديد من الأسواق المالية، بينما تترقب الأسواق هذا الأسبوع بيانات التضخم الأمريكية بالإضافة إلى عدد من تصريحات أعضاء البنك الفيدرالي الأمريكي. 

انحصرت تداولات سعر أونصة الذهب العالمي اليوم الاثنين حول المستوى 2023 دولار للأونصة دون تغيرات كبيرة تذكر، وذلك بعد أن انخفض سعر الذهب خلال الأسبوع الماضي بنسبة 0.8% ليظل التذبذب هو المسيطر على تحركات المعدن النفيس منذ قرابة شهر 

التذبذب الأخير في أسعار الذهب يعد في الحقيقة مرونة كبيرة للمعدن النفيس وتماسك قوي في مستوياته، خاصة بعد أن شهدت الفترة الأخيرة انخفاضات كبيرة في توقعات الأسواق بحدوث خفض قريب في أسعار الفائدة الأمريكية، وهو الأمر الذي يعد إيجابي بشكل كبير لأسعار الذهب، حسب التحليل الفني لجولد بيليون. 

فقد استطاع الذهب الحفاظ على تداولاته فوق المستوى 2000 دولار للأونصة لـ 11 أسبوع متتالي بالرغم من تصريحات أعضاء الفيدرالي الأمريكي بعدم رغبتهم في خفض الفائدة قريبًا، وما نتج عن هذا من ارتفاع مستويات الدولار الأمريكي.

التداولات الحالية للذهب محايدة بشكل كبير، وتغيرات الأوضاع هذا الأسبوع قد تحدث بعد بيانات التضخم الأمريكية التي تصدر يوم غد، فإذا استمر التضخم في التراجع سيعمل هذا على دعم أسعار الذهب وتثبيت أقدامه بشكل أكبر لأن هذا يعني اقتراب الفيدرالي من تحقيق هدفه بتراجع مستدام في التضخم وبالتالي قد يبدأ في خفض الفائدة في وقت مبكر عن المتوقع. 

أما إذا جاء التضخم أعلى من التوقعات فسيؤدي هذا إلى فقدان الذهب لتماسكه الحالي لينخفض من جديد مستهدفًا المستوى الهام 2000 دولار للأونصة. 

 

‫0 تعليق