معلمو الأساسي: لن نقبل أن يستمر هذا الواقع

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن معلمو الأساسي: لن نقبل أن يستمر هذا الواقع والان مع تفاصيل هذا الخبر الحصري

عقدت رابطة معلمي التعليم الأساسي اجتماعا افتراضيا، وناقشت عددا من المسائل التي تهم المعلمين والمدرسة الرسمية، وأصدرت البيان الاتي:

بعد أن مضى من العام الدراسي نصف الدوام المقرر بهمة وإخلاص وتفاني المعلمين معطوفاً على الجهد المشكور لمعالي وزير التربية في تأمين بعض مقومات صمود المعلم وقدرته على المتابعة والحضور من خلال بدل الإنتاجية المؤقت.

إن هذا الواقع لن نقبل أن يستمر بأن يتقاضى المعلم دخله الشهري من خلال الراتب الأساسي يضاف اليه راتبين على سبيل المساعدة، ثم أربعة رواتب مساعدة مرتبطة بالحضور الإلزامي وإلا حُسمت ، يضاف الى كل ذلك بدل إنتاجية مؤقت تنتهي مفاعيله في نهاية العام الدراسي فيعود المعلم الى البؤس والشقاء والسعي لتأمين مورد آخر ليكمل حياته الطبيعية بأدنى المستويات.

لقد ظن البعض أن المعلمين قد وصلوا الى حقوقهم في التقديمات المنوه عنها أعلاه والتي قد تصل في أحسن الأحوال الى 600 دولار ،

كلا ايها السادة، ويا حضرات المسؤولين، لا والف لا…..

إننا في رابطة معلمي التعليم الأساسي نرفض هذا الواقع الذي لا مثيل له في العالم ونؤكد على ما يلي:

١ – رفض الموازنة التي أقريتم والتي تحمل من الضرائب ما سوف يلتهم فتات رواتبنا ، سيما وأنها لم تحمل تصحيحاً للرواتب.

٢ – مطالبة الحكومة والمجلس النيابي بالعمل على إقرار سلسلة رتب ورواتب تشمل العاملين في الخدمة الفعلية والمتقاعدين، وتعيد قيمة الرواتب إلى ما كانت عليه قبل الأزمة ، لا سيما أنكم أعلنتم عن فائض في الواردات.

– تصحيح أجر ساعة التعاقد وتصحيح وضع المستعان بهم على نفقه الصناديق ليصبحوا متعاقدين وفقاً للأصول.

٤- تأييد إضراب موظفي الادارة من أجل الحصول على الحقوق ولا سيما سلسلة رواتب جديدة.

٥- التنسيق مع الروابط والقطاعات الأخرى في التحركات القادمة ، ووضع روزنامة زمنية للقاء الكتل النيابية والمسؤولين لتحقيق الهدف بإصدار سلسة رواتب جديدة.

كما جرى مناقشة بعض المسائل الداخلية وأصدرت قرار برفع قيمة الإشتراك السنوي اعتبارا من العام الحالي٢٠٢٤/٢٠٢٣ الى ٢٥٠ الف ليرة لبنانية والاعفاء من الاشتراكات عن الفترة السابقة.

‫0 تعليق