باريس تندد بمقتل فرنسيين بضربات روسية في أوكرانيا

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن باريس تندد بمقتل فرنسيين بضربات روسية في أوكرانيا والان مع تفاصيل هذا الخبر الحصري

أكدت فرنسا اليوم، مقتل اثنين من مواطنيها وإصابة ثلاثة آخرين في غارة روسية في أوكرانيا الخميس، مؤكدة أن القتيلين “عاملان إنسانيان”. وقد ندد الرئيس إيمانويل ماكرون بـ”عمل جبان ومشين”.

وقال وزير الخارجية الفرنسي ستيفان سيجورنيه عبر موقع إكس: “دفع اثنان من العاملين الإنسانيين الفرنسيين حياتهما ثمنا لجهودهما تجاه الأوكرانيين”.

وأضاف الوزير، من دون أن يحدد المنظمة التي ينتميان إليها: “سيتعين على روسيا تحمل المسؤولية عن جرائمها”.

بدوره، قال ماكرون عبر موقع إكس: “أفكر في أحبائهما ورفاقهما المصابين. تضامني مع جميع المتطوعين الملتزمين بمساعدة السكان”.

كما أشاد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الجمعة بـ”شجاعة” العاملين الإنسانيين.

وقال زيلينسكي عبر وسائل التواصل الاجتماعي: “العاملان الإنسانيان الفرنسيان الشجاعان كانا يساعدان الناس وسنبقى ممتنين على الدوام لإنسانيتهما”، مشيرا الى أن “الإرهاب الروسي لا يعرف حدودا”.

وكان حاكم منطقة خيرسون الأوكرانية أولكسندر بروكودي أعلن مساء الخميس عبر تلغرام مقتل اثنين من “المتطوعين” الفرنسيين في غارة روسية، وإصابة ثلاثة أجانب وأوكراني بجروح طفيفة.

من جهتها، أعلنت الشرطة الأوكرانية فتح تحقيق في انتهاك لقوانين الحرب.

‫0 تعليق