وفاة بائعة خضار في 15 مايو

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر وفاة بائعة خضار في 15 مايو والان مع تفاصيل هذا الخبر

تباشر نيابة مايو والتبين الجزئية، اليوم الأحد، التحقيق في مقتل مريضة سرطان على يد سيدة وابنتها في منطقة 15 مايو.

وفاة بائعة خضار في مشاجرة بـ 15 مايو

واستمعت النيابة لأقوال نجل المجني عليها حيث أكد أن أمه دخلت في  مشاجرة مع اثنين من جيرانها حول خلافات بيع حيث أنها تعمل بائعة خضار والأخرى بائعة في محل ، ويوم الواقعة تشاجروا وحاولت إنهاء الخلاف لكن الطرف الثاني تعدوا عليها بالسباب وتلقت ضربة في الرأس تسببت في وفاتها.

كما أضاف أن أمه مصابة بداء مزمن وبمرض السرطان وسبق أن أجرت جراحة لإزالة ورم بالصدر و قامت المتهمتان بضربها بصدرها ومن ظهرها حتي سقطت أرضًا ووافتها المنية

وتبين ابنتها  أن الواقعة كانت بين طرف أول حسنية يوسف محمد، متوفية اثر هبوط حاد بالدورة الدموية و توقف بعضلة القلب ، إسلام محمد عيسي ، نجل الأولى .

والطرف الثاني : رحمة فراج مصطفي نجلة الأولي و شقيقة الثاني فايزة إبراهيم ابراهيم، تغرید أشرف اسماعيل محمود، وتبين حدوث مشادة كلامية حول خلافات البيع وخلال المشاجرة تلقت «حسنية يوسف»، ضربة على الرأس تسببت في وفاتها.

تابع أحدث الأخبار
عبر
google news

‫0 تعليق