عاجل.. الجيش السوداني ينفي سقوط منطقة “سلاح المهندسين وبابنوسة” في أم درمان

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

نفى قوات الجيش السوداني، سقوط منطقة “سلاح المهندسين وبابنوسة” في أم درمان، مشيرا إلى أن  قوات “الدعم السريع” قطعت المياه والكهرباء والاتصالات في أم درمان.

“قواتنا متماسكة وصامدة”

وقال الجيش السوداني: “قواتنا متماسكة وصامدة ولا صحة لوجود أي محاولات انقلابي”، حسبما أفادت قناة “العربية”.

انتصارات وهمية ومزعومة بام درمان 

وكذب مكتب الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة السودانية انتصارات قوات الدعم السريع في مدينتي بابنوسة وأمدرمان

وقال مكتب المتحدث باسم الجيش في بيان الإثنين، إن التسجيل الصوتي المتداول لقائد الدعم السريع تحدث عن “انتصارات وهمية ومزعومة بام درمان وبابنوسة في الوقت الذي تتلقى فيه قواته الضربات والهزائم الموجعة والمستمرة من قواتنا في هذه المناطق تحديدا ومناطق أخرى وتكبدهم فيها خسائر كبيرة ومتواصلة.

وأضاف البيان بأن ما ورد في تسجيل (قائد المليشيا) غير صحيح ويأتي متماشيًا مع نهجه المألوف في لكذب والتلفيق الذي ظل يمارسه منذ ظهوره المشئوم في الحياة العامة بالبلاد.

والأحد، هدد قائد قوات الدعم السريع محمد حمدان دقلو (حميدتي) بتصعيد عسكري إذا اختار الجيش السوداني الحرب وأكد أنهم مستعدون لحسمها، ودخول مناطق أخرى في البلاد.

 الحرب بين الجيش وقوات الدعم السريع 

وتقترب الحرب بين الجيش وقوات الدعم السريع من دخول شهرها الحادي عشر، بينما يعاني ملايين السودانيين من آثار الحرب المدمرة.

وقال “حميدتي” في تسجيل صوتي مساء الأحد، إن الحرب في السودان ستنتهي لصالحهم قريبا وأن قواته وافقت على السلام من أجل السودان، لكن الطرف الآخر اختار الحرب.

وأوضح بأن قواته خرجت من الخرطوم لأنهم صادقون في التوصل للسلام، وأضاف: “اخترنا السلام ولسنا ضعفاء، وإذا اختار الجيش الحرب نحن مستعدون لحسمها لأنها فرضت علينا”.

‫0 تعليق