سعر الدولار فى السوق السوداء

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر سعر الدولار فى السوق السوداء والان مع تفاصيل هذا الخبر

تراجع سعر الدولار فى السوق السوداء بشكل كبير، ففى خلال 24 ساعة فقط تراجع إلى ما يقرب من 17 جنيها، وسيظل هذا الانخفاض بشكل مستمر لحين يصل إلى معدلاته الطبيعية، وه السعر الرسمى فى البنوك.

مليارات التنمية تكشف فقاعة السوق الموازي  

وفى الحقيقة هناك جهود مبذولة وراء هذا التراجع الكبير، فعلى سبيل المثال قرب الاتفاق بين الحكومة وعدد من الشركات والجهات الإماراتية  على تنمية مدينة رأس الحكمة في الساحل الشمالي، وأن هذا الاتفاق سينتج عنه ضخ كم كبير من مليارات الدولارات في البنك المركزي المصري قدرت بنحو 22 مليار دولار واستثمارات كبيرة أخرى سواء أجنبية أو محلية مباشرة أو غير مباشرة كل ذلك ساهم بقوة فى كشف زيف السوق السوداء وفضح كل المتآمرين على الوطن.

ولم يتوقف الأمر على تنمية مدينة رأس الحكمة التى المدينة التى تعد جزء من مخطط الدولة المصرية 2052 لتنمية الساحل الشمالي، وجعل المدينة على خريطة السياحة العالمية، كما أن  مدينة شرم الشيخ ومرسى علم والعلمين هي مدن قامت على الاستثمار المباشر من القطاع الخاص، وهذا يؤكد أن المرحلة المقبلة ستشهد ازدهار ملف الاستثمار بقوة وجنى ثمار المرحلة السابقة التى تم النهوض بالبنية التحتية وتهيئة البيئة لجذب الاستثمارات بداية من التهيئة المكانية والتشريعية والتحول الرقمي والميكنة والرقمنة والرخصة الذهبية التي ساهمت بقوة فى جلب المزيد من الاستثمارات خلال الفترة الأخيرة.

ولهذا كشفت الاتفاقات الاخيرة بشأن الاستثمار ولعل أخرها تنمية رأس الحكمة أوقف فرقعة الدولار المزيفة فى السوق السوداء، وأكد للجميع بما لا يدع مجال للشك أن هناك متآمرين على الوطن وهناك من يسعى للربح من قوت الشعب المصرى، ففى الوقت الذى تعمل في مؤسسات الدولة على دعم ملف الرعاية والحماية الاجتماعية بقوة وفقا لتوجيهات القيادة السياسية هناك من يعبث بأمن الوطن ويلاعب ويحتكر السلع وخلق سوق سوداء من أجل التربح.

ومن المتوقع ان تشهد الفترة المقبلة ضخ المزيد من الاستثمارات فى مختلف محافظات الجمهورية وسيكون ذلك بمثابة ضربة قاضية للسوق السوداء ولن تقوم له قائمة مرة أخرى وستكون القنوات الشرعية هي المسار الرسمى للدولار بعد ذلك.

 

 

تابع أحدث الأخبار
عبر
google news

‫0 تعليق