تهديد إسرائيلي باجتياح رفح إذا رفضت حماس الصفقة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

قالت مصادر لسكاي نيوز عربية إن قطر عرضت على حماس حزمة حوافز مقابل التراجع عن طلب انسحاب القوات الإسرائيلية من غزة.

وأفادت المصادر بأن الوسيط القطري عرض على حركة حماس التراجع عن طلب وقف إطلاق النار وانسحاب القوات الإسرائيلية، والاستعاضة بصيغة “العمل على دفع القوات الإسرائيلية للانسحاب من غزة”.

وقالت المصادر لسكاي نيوز عربية إن الوسيط القطري عرض على حماس “وقفا لإطلاق النار لأربعة أشهر بدلا من شهر ونصف”.

وأشارت المصادر إلى أن الوسيط القطري تعهد لحماس بموافقة إسرائيل على إطلاق سراح ما بين 3 آلاف و5 آلاف أسير تختار حماس أسماءهم.

وأضافت المصادر لسكاي نيوز عربية أن الوسيط القطري عرض على حماس “عودة النازحين لمناطقهم وإقامة مخيمات أفضل.. وإعادة ضخ المياه إلى غزة وتشغيل مضخات الصرف الصحي”.

وقالت إن “الوسيط القطري نقل لحماس تهديدا إسرائيليا بأنه حال رفض الصفقة فسيتم اجتياح رفح”.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية نقلت عن مسؤولين، اليوم الأربعاء، إنه “لا يمكن قبول طلب حماس بوقف كل العمليات العسكرية في غزة”، مشيرة إلى أن الحركة الفلسطينية تطالب بالإفراج عن 1500 أسير بعضهم من الشخصيات البارزة.

وكانت حركة حماس اقترحت خطة لوقف إطلاق النار من شأنها تهدئة القصف الذي يتعرض له قطاع غزة منذ 4 أشهر ونصف الشهر وهو ما يفضي إلى إنهاء الحرب، وذلك في رد على اقتراح نقله الأسبوع الماضي وسطاء قطريون ومصريون ويحظى بدعم الولايات المتحدة وإسرائيل.

وأشارت مسودة وثيقة اطلعت عليها رويترز إلى أن اقتراح حماس يتضمن 3 مراحل مدة كل منها 45 يوما.

‫0 تعليق