بسبب بمب العيد.. المستشفى الجامعي بسوهاج تستقبل 50 مصابا بإصابات خطيرة في العين

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

صرح الدكتور حسان النعماني رئيس جامعة سوهاج، بأن استقبال الطوارئ بالمستشفى الجامعي الجديد استقبل أكثر  من ٥٠ مصابا في العين معظمهم من الأطفال، جراء الألعاب النارية وبمب وصواريخ العيد، وذلك علي مدار ثلاثة أيام  العيد، ووجه رئيس الجامعة بسرعة التعامل مع الحالات وتقديم أعلى رعاية صحية لها، وإجراء العمليات الجراحية للحالات التي تستدعي ذلك، وتقديم الرعاية الطبية والحجز السريري والمتابعة للحالات الأقل خطورة حتى يتم تماثلها للشفاء.

ومن جهته أكد الدكتور مجدي القاضي عميد كلية الطب البشري، على وجود خطة مسبقة قبل قدوم العيد، تم من خلالها رفع حالة الاستعداد والتأكد من جاهزية أعضاء هيئة التدريس والأطباء والتمريض وكذلك توفر مستلزمات العمليات وصيانة الميكروسكوبات الجراحية بقسم العيون، للتعامل الفوري مع تلك النوعية من الحوادث التي ما تتكرر غالبًا في أوقات الأعياد، موضحًا أنه تم التعامل مع جميع الحالات بشكل عاجل وتقديم كامل الرعاية الطبية لهم.

وقال الدكتور الأحمدي حمد السمان رئيس قسم العيون بكلية الطب البشري، إن القسم استقبل ما يزيد عن ٥٠ مريضا مصابا بإصابات مباشرة بالعين نتيجة الألعاب النارية، موضحًا أن أغلب الإصابات خطيرة منها ما  أدى إلى انفجار مقلة العين مع تهتك كامل بالأنسجة مع فقدان تام لهذه الأعين، ومنها حالات  النزيف داخل الخزانة الأمامية مع وجود مياه زرقاء ثانويه وحالات مياه بيضاء تصادمية وعدد كبير من إصابات الجفون وجروح الملتحمة مع قرح في القرنية.  
وأضاف أن القسم أجرى ما يقرب من ٣٥ عملية جراحية من الحالات التي تم استقبالها والباقي ظل تحت المتابعة لاكتمال الشفاء.

‫0 تعليق