انطلاق فعاليات المؤتمر العلمي الثانى لقسم طب الأورام بمعهد جنوب مصر للأورام بجامعة أسيوط

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

 

 

  شهدت جامعة أسيوط اليوم الأحد إنطلاق وقائع المؤتمر العلمى الثانى لقسم طب الأورام وأمراض الدم السرطانية بمعهد جنوب مصر للأورام بجامعة أسيوط حول علاج الأورام التكاملى
تحت رعاية الدكتور أحمد المنشاوي رئيس جامعة أسيوط وبحضور الدكتور محمود عبدالعليم نائب رئيس جامعة أسيوط لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتور محمد شلبي مؤسس معهد جنوب مصر للأورام بجامعة أسيوط والأستاذ المتفرغ بقسم جراحة المسالك البولية بكلية الطب بجامعة أسيوط والدكتورة إيمان مسعد عميد معهد جنوب مصر للأورام بجامعة أسيوط والدكتور آمن حمدي ذكي رئيس المؤتمر ورئيس القسم والدكتور عادل جبر سكرتير المؤتمر والدكتور محمد زين الدين حافظ وكيل وزارة الصحة بأسيوط والدكتور أشرف زيدان أستاذ الأورام بالمعهد ورئيس شرف المؤتمر وأعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة بالمعهد وكلية الطب

   وأكد الدكتور أحمد المنشاوى أهمية المؤتمرات العلمية التي يعقدها معهد جنوب مصر الأورام،  باعتباره صرحا طبيا في مجال علوم الأورام المختلفة ويقدم خدمات طبية بمستوى جودة عالية، ويضم نخبة متميزة من الكوادر الطبية تتبع أحدث النظريات العالمية في علاجات الأورام المختلفة بما يعود بالنفع على المرضى، مشيرًا إلى أن المؤتمر يهدف إلى تحقيق التكامل بين الأقسام الطبية لعلاج الأورام والأقسام الأخرى؛ لتحقيق منظومة متكاملة تقدم أفضل الخدمات الصحية للمرضى

 وأشاد الدكتور محمود عبدالعليم بدور المعهد فى توفير أقصى رعاية ممكنة لمرضى السرطان، وتوفير التعليم الطبي المستمر، وتدريب الباحثين والأطباء في مجال الأورام إلى جانب إجراء البحوث التي تهدف إلى فهم التشخيص والعلاج والوقاية، مؤكدًا أن إدارة الجامعة لا تألو جهدًا في تسخير كافة سبل الدعم والرعاية للمعهد

 وأعرب الدكتور محمد شلبي عن سعادته بانطلاق المؤتمر الثانى لقسم طب الأورام وأمراض الدم السرطانية بمعهد جنوب مصر للأورام والذي يسهم في تحقيق التواصل المثمر وتبادل الخبرات البحثية لرفع كفاءة علاج مرضى الأورام، ومواكبة كل ما هو جديد فى مختلف التخصصات والنظم الطبية والعلاجية والتشخيصية

 وأوضحت الدكتورة إيمان مسعد، أن مؤتمر اليوم؛ يهدف إلي مناقشة كل ما هو جديد في مجال طب الأورام وأورام الدم في تخصصات العلاج الكيميائي والعلاج المناعي بمشاركة نخبة من الأساتذة والعلماء من جامعة أسيوط، ومختلف الجامعات المشاركة في المؤتمر، لافتة إلى مشاركة المعهد بالمبادرات الرئاسية التى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى، على نحو مثمر وجاد وتسخير كافة الإمكانيات الطبية والبشرية من أجل تقديم رعاية صحية للمرضى

  ووجه الدكتور محمد زين الدين حافظ خالص الشكر  والتقدير لكافة القائمين علي المعهد، لما لهم من بصمات واضحة في رفع مستوي الرعاية المقدمة لكافة المرضي، مؤكدًا علي تعاظم دور معهد جنوب مصر للأورام، ومدى تعاونه مع مختلف الاقسام الطبية المختلفة، والمستشفيات الجامعية، وما حققه من طفرة نوعية في شتي تخصصاته الفرعية الدقيقة

  وأفاد الدكتور آمن حمدى أن المؤتمر يتناول فى اليوم الأول جلستين علميتين حول  الرعاية الكاملة لمرضى الأورام، والمحافظة على معدلات الخصوبة لمرضى الأورام،  والدعم النفسي لهم، والإكتشاف المبكر لمرضى الأورام وأهميته وفى اليوم الثانى ورشة علمية بالمعهد حول علاج الآلام، والتغذية، وأهمية الأشعة التشخيصية، وتقييم مرضى الأورام مضيفا أن المؤتمر يستأنف فعاليته يومي 26،25 فى الغردقة وسيناقش موضوعات علمية حول أهم الخطط الحديثة والعالمية التى تطبق فى علاج الأورام الصلبة، وأمراض الدم السرطانية، إلى جانب  أحدث تقنيات العلاج المناعي والموجه لعلاج مرضى الأورام

 وفى ختام فعاليات المؤتمر تم إهداء درع المعهد لاسم المرحوم الدكتور مصطفى السيد عبدالونيس أستاذ الأشعة العلاجية والطب النووى بالمعهد وتسلمه الدكتور تامر سامى أستاذ بقسم الأشعة العلاجية والطب النووي بالمعهد

‫0 تعليق