استقالة احتجاجية لضابط في الجيش الإسرائيلي هي الأولى منذ بدء الحرب… والسبب؟

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

تقدم ضابط إسرائيلي برتبة رائد، باستقالته من منصبه في الجيش، في خطوة هي الأولي من نوعها، منذ الهجوم الذي نفذته حركة حماس على إسرائيل في السابع من أكتوبر الماضي.

وبحسب وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الخميس، فإن استقالة الضابط جاءت على خلفية ما وصفه بالفشل الذريع لتعامل المخابرات الإسرائيلية مع اليوم “الأسود”، والذي راح ضحيته عشرات القتلى الإسرائليين مع أسر العشرات من قبل مسلحي حماس.

وقالت وسائل الإعلام نقلا عن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، بأن الضابط أجرى اتصالا بمسؤوله المباشر في الجيش قبل أيام وطلب منه إنهاء مهامه لأسباب شخصية.

وأوضح المتحدث باسم الجيش، بأن الضابط أخذ إجازة غير مدفوعة الأجر، مشيرا إلى أنه في نهاية إجازته سوف يدرس مستقبله مع الجيش الإسرائيلي.

‫0 تعليق