Dynamic Drive DHTML Scripts- Drop Down Tabs demos
 
 
إبحث في الموقع  
 
Nouvelle page 3
حجم الخط:

 

 

ضحايا الاختفاء القسري والإعتقال التعسفي يواصلون مظاهراتهم السلمية بمدينة العيون المحتلة للمطالبة بحقوقهم
13/07/2011

 

استمرارا لوقفاتهم الاحتجاجية، نظم ضحايا الاختفاء القسري والإعتقال التعسفي وذوي الحقوق الصحراويين المعتصمين لأزيد من 80 يوما بمقر مجلس حقوق الإنسان المغربي بمدينة العيون المحتلة مظاهرات سلمية للمطالبة بحقوقهم المشروعة، وللتعبير عن تضامنهم مع المعتقلان السياسيان الصحراويان المضربان عن الطعام بشري بن طالب والشيخ أميدان وللتنديد بالإنتهاكات المغربية الجسيمة لحقوق الإنسان بالصحراء الغربية .

وقد تميزت الوقفة السلمية بحضور كبير للمواطنين والضحايا الصحراويين، إضافة إلى نشطاء حقوقيين صحراويين بارزين، حيث ردد المتظاهرين شعارات من قبيل "معتقل أكديم إيزيك فرظ تجيني وألا نجيك"، "ياشهيد إرتاح إرتاح سنواصل الكفاح"، "حقوق حقوق معترف بها سجون زنازين صحراوي فيها"، "خيراتنا خيراتنا مارينها ماراتنا".

وفي آخر الوقفة تلي بيان من توقيع عائلتي المعتقلان السياسيان الصحراويان اللذان يخوضان إضرابا مفتوحا عن الطعام، لأزيد من 50 يوما بالسجن المحلي آيت ملول بالمغرب، محملة الدولة المغربية المسؤولية الكاملة عن الأوضاع التي آلت إليها صحة أبنائها.

ودعا البيان الى تقديم المسئولين المغاربة عن الإنتهاكات الفظيعة في حق الصحراويين للعدالة، مشيدة في ذات السياق بكل الجمعيات واللجان الحقوقية الصحراوية والمتضامنين الصحراويين مع المعتقلان السياسيان المضربان عن الطعام .

يذكر ان الوقفة السلمية عرفت طوقا بوليسيا مغربيا خانقا، وشهدت وقوف دقيقة صمت ترحما على روح الفقيدة خديجتوا منت بهابا، التي وافاها الآجل يوم 09 يوليوز2011 متأثرة بإصابات بلغية، تعرضت لها يوم 23 أكتوبر2010 ، على خلفية إطلاق الدرك المغربي لأعيرة نارية على سيارة كانت تقلها بمخيم اكديم ايزيك .

 


 مقالات

 تحقيقات وتقارير

  احداث مصورة
 
 
  طالع مزيد من الاخبار