Dynamic Drive DHTML Scripts- Drop Down Tabs demos
 
 
إبحث في الموقع  
 
Nouvelle page 3
حجم الخط:

 

 

كوديسا تندد بحملات التضييق والترحيل التعسفي ضد المعتقلين السياسيين
09/05/2011

 

ندد تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الانسان في بيان له اليوم الخميس، باللترحيل التعسفي والقسري الذي طال المعتقليين السياسيين الصحراويين المصطفى عبد الدايم ومحمود ابو القاسم من سجن تزنيت سجن سلا المغربي من قبل المندوبية العامة لإدارة السجون وبتنسيق مع الأجهزة الاستخباراتية المغربية التي مافتئت تقوم بحملات تضييق وترحيل تعسفي للمعتقلين السياسيين الصحراويين إلى سجون بعيدة بمئات الكولمترات عن عائلاتهم.

وفيما يلي النص الكامل للبيان الذي توصل بنسخة منه اتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين:


ترحيل تعسفي لمعتقل الرأي الصحراوي " مصطفى عبد الدايم "إلى السجن المحلي بسلا

تمكنت أخيرا عائلة معتقل الرأي الصحراوي " مصطفى عبد الدايم " بتاريخ 08 يونيو / حزيران 2011 من معرفة مكان اعتقاله الجديد وزيارته بالسجن المحلي بسلا / المغرب بعد 04 أيام من اختطافه أو ترحيله قسرا من السجن المحلي بتزنيت / المغرب.

وحسب إفادة عائلته أنها مباشرة بعد علمها بإقدام مجموعة من الموظفين التابعين للمندوبية العامة لإدارة السجون على ترحيله في ظروف مهينة رفقة المعتقل الصحراوي " محمود أبو القاسم "، استفسرت إدارة السجن المحلي بتزنيت حول مكان تواجده وأسباب ترحيله تعسفا دون علمها ، لكن بدون جدوى.

و ظلت هذه العائلة لمدة 04 أيام تجهل مكانه ووجهت العديد من الشكاوى و الرسائل لجهات رسمية مغربية و هددت بالدخول في إضراب مفتوح عن الطعام، مطالبة بالكشف عن مصيره و سبب إقدام إدارة السجون على هذا الإجراء التي اعتبرته تعسفا في حق ابنها وفي حقها بعد أن بات يفصلها عن نقطة تواجده حوالي 1000 كلم.

وأكد أفراد من عائلة " مصطفى عبد الدايم " أنها تمكنت بصعوبة بتاريخ 08 يونيو / حزيران 2011 من زيارته وراء شباكين محروسين من قبل 04 حراس لمدة 10 دقائق بالسجن المحلي بسلا / المغرب، حيث أكد لها أنه تعرض للاختطاف حوالي الساعة 10 صباحا بتاريخ 04 يونيو / حزيران 2011 من طرف موظفين قاموا بتكبيل يديه و تعصيب عينيه قبل وضعه في سيارة انطلقت مسرعة في اتجاه مجهول إلى أن فوجئ بوضعه داخل زنزانة انفرادية بالسجن المذكور.

وتتخوف عائلته من خطورة وضعه الصحي و النفسي بعد هذا الإجراء التعسفي و المهين ، على اعتبار أنه يعاني من أمراض السكري وعان كثيرا منذ 27 أكتوبر /تشرين أول 2008 من آثار العقوبة السجنية الصادرة في حقه على خلفية مواقفه من قضية الصحراء الغربية ، و البالغة 03 سنوات سجنا نافذا.

وجدير بالذكر أنه و بتاريخ 04 يونيو / حزيران 2011، أقدمت فرقة خاصة تابعة للمندوبية العامة لإدارة السجون بإخضاع جميع زنازين المعتقلين بالسجن المحلي بتزنيت للتفتيش الدقيق ، انتهى بمصادرة و حجز العديد من الأغراض الشخصية للمعتقلين و بترحيل قسري للمعتقلين " مصطفى عبد الدايم " و " محمود أبو القاسم " إلى السجن المحلي بسلا / المغرب بعد إخضاعهم للممارسات المهينة و الحاطة بالكرامة الإنسانية ، حيث أن ممتلكاتهما الشخصية تعرض جزء منها للمصادرة و الحجز و الجزء الآخر بقي في السجن المحلي بتزنيت / المغرب.

وبالتزامن مع هذه التطورات الخطيرة، أقدم مجموعة من المعتقلين السياسيين الصحراويين منذ 06 يونيو / حزيران 2011 على الدخول في إضراب مفتوح عن الطعام بالسجن المحلي بتزنيت / المغرب، احتجاجا على سوء المعاملة و الطريقة الاستفزازية التي طالتهم ورفيقيهما المرحلين تعسفا و مست من حقوقهم كسجناء، مطالبين في رسائل قدموها لإدارة السجن بكل حاجياتهم المصادرة وبعودة المعتقلين المرحلين.

إن المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان CODESA، يعلن:
ـ تضامنه مع كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين، ضحايا الاعتقال والمحاكمات الصورية والتعذيب النفسي والجسدي و سوء المعاملة أثناء مراحل احتجازهم و قضائهم لعقوبات سالبة للحرية على خلفية مواقفهم من قضية الصحراء الغربية ومشاركتهم في المظاهرات السلمية المطالبة بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

ـ تنديده بعودة المندوبية العامة لإدارة السجون بتنسيق مع الأجهزة الاستخباراتية المغربية لحملات التضييق والترحيل التعسفي للمعتقلين السياسيين الصحراويين إلى سجون بعيدة بمئات الكولمترات عن عائلاتهم.

ـ دعوته الدولة المغربية إلى وضع حد نهائي لإساءة معاملة المعتقلين السياسيين الصحراويين والعمل على إطلاق سراحهم جميعا بدون قيد أوشرط.

المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين
عن حقوق الإنسان CODESA
العيون / الصحراء الغربية: 09 يونيو / حزيران 2011

 


 مقالات

 تحقيقات وتقارير

  احداث مصورة
 
 
  طالع مزيد من الاخبار