Dynamic Drive DHTML Scripts- Drop Down Tabs demos
 
 
إبحث في الموقع  
 
Nouvelle page 3
حجم الخط:

 

 

عائلات المعتصمين الصحراويين بمدينة كليميم يناشدون كل الضمائر الحية لإنقاذ حياة أبنائهم المضربين عن الطعام
08/06/2011

 

نظمت عائلات المعتصمين الصحراويين المضربين عن الطعام وقفة سلمية أمام خيام المعتصم، للتنديد بسياسة اللامبالاة والاستخفاف بأرواح البشرالتي تنتهجها الدولة المغربية ضد أبنائها المضربين عن الطعام لليوم الـ53 على التوالي أمام مقر المقاطعة 05 بمدينة اكليميم، وذلك حالة صحية جد خطيرة، باتت تنذر بوقوع كارثة إنسانية.

وطالبت العائلات في الوقفة كل الضمائر الحية عبر العالم بالتدخل العاجل لإنقاذ حياتهم قبل فوات الأوان، مناشدين كل المنظمات الحقوقية المحلية والدولية والصحافة الحرة والمستقلة بمساندتهم والوقوف إلى جانبهم في هذه الظروف العصيبة التي يمرون بها .

وردد المحتجون أثناء هذه الوقفة مجموعة من الشعارات المنددة باستخفاف الدولة المغربية لمطالب المعتصمين والاستهتار المفضوح بأرواح المضربين عن الطعام، مرددين بالمثل شعارات تطالب بالإفراج الفوري عن كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين داخل السجون المغربية .

وأفادت اللجنة الصحراوية للدفاع عن حقوق الانسان ان المتظاهرين حملوا أوراق كتبت عليها شعارات باللغة الإنجليزية تندد بتورط مجموعة من الشركات العملاقة في استنزاف الثروات الطبيعية للشعب الصحراوي وحرمانه من عائداتها التي تخصص لعسكرة المنطقة والتنكيل بسكانها، في وقت يقبعون فيه تحت عتبة الفقر والحرمان لأكثر من ثلاث عقود.

وطالبوا الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بالتدخل العاجل لوضع حد للانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بالصحراء الغربية وبمدن جنوب المغرب والمواقع الجامعية ، بالتعجيل بحل يضمن للشعب الصحراوي ممارسة حقه في تقرير المصير .

جاء تنظيم هذه الوقفة بعد أن ساءت الأحوال الصحية للمضربين و باتت عدة شكوك تساور عائلاتهم حول مصير أبنائها الذين أصبحت أجسادهم تنخرها الأمراض وشبح الموت يهددهم في كل حين ، حيث طبعت الوقفة باللون الأسود الذي ميز لباس الأمهات في إشارة إلى عمق المعانات التي يكابدنها في ظل تفاقم الأوضاع الصحية لأبنائهن بشكل مضطرد .

وجدير بالذكر انه كان قد سقط يوم الأحد، ثلاث مضربين صحراويين في حالات إغماء شديدة نقلوا على إثرها إلى المستشفى الإقليمي نتيجة مضاعفات معركة الأمعاء الفارغة، و يتعلق الأمر بكل من: أهشهاش محمد (24) سنة ، أدريس زكرار( 27 ) سنة، إبراهيم الرافيقي (24) سنة، و هم يعانون من عدة أعراض كبقية رفاقهم والتي نذكر منها: آلام حادة على مستوى القلب، الكلي، المعدة، الظهر، الأمعاء، المفاصل، البواسير، تقيؤ الدم، نزيف عند قضاء الحاجة، صداع الرأس، دوران شديد.

 


 مقالات

 تحقيقات وتقارير

  احداث مصورة
 
 
  طالع مزيد من الاخبار